تعاميم جهاز الاشراف والتقويم العلمي | وزارة التعليم العالي والبحث العلمي | جمهورية العراق
عدد المشاهدات : 500                  نشر بتاريخ : 2/18/2018

الندوة الوطنية الثانية لمناسبة اليوم العالمي للسرطان

{ حرر بواسطة اعلام جهاز الاشراف }

    برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق عبد الجليل العيسى، أقام جهاز الاشراف والتقويم العلمي بالتعاون مع المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان التابع لجامعة بغداد (الندوة الوطنية الثانية لمناسبة اليوم العالمي للسرطان).
   الندوة التي عُقِدت تحت شعار  (ضمان الجودة في تشخيص السرطان من خلال إعتماد الممارسة السريرية المختبرية الجيدة) أقيمت يوم الأربعاء الموافق 28/2/2018 في قاعة بن فضلان في المجمع التربوي ببغداد.     هذا وقد حضر الندوة العشرات من الشخصيات العلمية والأكاديمية بينهم رؤوساء عدد من جامعات البلاد وعمداء كليات الطب في البلاد، الى جانب وكلاء ومستشاري وزارة التعليم العالي ومختصين من وزارة الصحة، كما شارك فيها عددٌ من الباحثين من المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان الذي ترئسه الأستاذ الدكتورة ندى عبد الصاحب العلوان، بالإضافة الى مشاركين من بريطانيا.

   وفي بداية الندوة رحب الأستاذ الدكتور نبيل الاعرجي رئيس جهاز الاشراف والتقويم العلمي بمعالي وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور عبد الرزاق العيسى داعياً إياه لإلقاء كلمته، والتي أكد فيها على  الضرورة القصوى لتنهيض قطاع المختبرات التعليمية الطبية المختصة ببحوث السرطان في جميع المؤسسات التعليمية الطبية العالية في البلاد، كما أشاد بدور جهاز الاشراف والمركز الوطني الريادي لبحوث السرطان التابع لجامعة بغداد على جهودهم في هذا المضمار.
    كما ألقى الأستاذ الدكتور علاء عبد الرسول رئيس جامعة بغداد كلمة بالمناسبة أكد فيها على أهمية تعزيز بحوث السرطان وإيلائها أهمية بالغة لما لها من تأثير مصيري على أعداد كبير من المبتلين بأمراض السرطان في البلاد، داعياً الجهات العليا على تلبية حاجات مثل تلك المراكز البحثية المختصة وتعزيز دورها في مكافحة السرطان وتوفير الأرضية المناسبة للبحوث العلمية الرصينة والمعدات المتطورة للإرتقاء بقطاع المختبرات التعليمية الطبية المختصة في البلاد وتجويد عملها والسعي لنيلها الاعتمادية العالمية.
   كما شارك في الندوة احد كبار الأساتذة المختصين بموضوعة إعتماد المختبرات الطبية في المملكة المتحدة السيد بول ستنت المدير التنفيذي لمكتب الاعتمادية  في بريطانيا، وذلك عبر تقنية (السكايب) من مبنى السفارة العراقية في لندن وبمعية السفير العراقي في المملكة المتحدة، وقد القى بحثاُ في الندوة شرح فيه الأوجه التي يمكن التعاون بشأنها فيما بين الجانبين العراقي والبريطاني في هذا المجال.
    هذا وتأتي هذه الندوة بالتنسيق مع الجهة العليا للاعتمادية في بريطانيا ( UKAS ) ويالتي يرئسها السيد بول ستنت المدير التنفيذي لمكتب الاعتمادية  في المملكة المتحدة. كما أقامت بعض  الشركات الطبية والدوائية المحلية والاجنبية على هامش الندوة معرضاً للأجهزة الطبية والدوائية لقيت استحسان المشاركين في الندوة.


برنامج ترميز الاجهزة المختبرية الموحد

نشر في 5/16/2017 شاهده 8399 زائراً